وزير الخارجية الأميركي يبدأ جولة في الشرق الأوسط

بدأ وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون جولة في الشرق الأوسط، بلقاءات في القاهرة مع نظيره المصري سامح شكري، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، بحسب ما أفادت مصادر دبلوماسية الإثنين وأكد شكرى، أن مصر تعطى أولوية لعلاقاتها مع الولايات المتحدة الأمريكية، متابعاً: علاقة مصر وأمريكا لا غنى عنه لتحقيق الاستقرار فى المنطقة ودفع جهود السلام فى الشرق الاوسط والعمل على استقرار مصر ونهوضها خلال الفترة القادمة.

وأضاف خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره الأمريكي بالقاهرة، تحدثنا فيما يتعلق باقتراح الوزير الأمريكي بإنشاء آلية أخرى لإدارة العلاقات بين البلدين والمتمثلة في مشاورات 2 2 وزيرى الخارجية والدفاع فى البلدين.

وأعرب سامح شكرى عن تقديره للمقترح الامريكي، قائلاً: نقدر هذا الاقتراح والذى يسهم بشكل إيجابي فى مزيد من الانطلاق في علاقات البلدين، واتفقنا على عقد لقاء استراتيجيي بين البلدين بقيادة وزير الخارجية خلال النصف الثاني من العام الجارى ووصل تيرلسون مساء الأحد إلى العاصمة المصرية حيث تناول العشاء مع شكري، ومن المقرر أن يلتقي الاثنين موظفين في السفارة الأميركية في القاهرة وشكري مجدداً قبل أن يجري محادثات بعيد الظهر مع السيسي.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية: “إن المحادثات في القاهرة ستشمل “مواضيع إقليمية ذات اهتمام مشترك مثل سورية وليبيا”، بالإضافة إلى مكافحة الارهاب والملف الإسرائيلي الفلسطيني وتابع المصدر نفسه أن المحادثات ستشمل “مسائل حقوق الإنسان والمجتمع المدني والتي يتم تناولها بشكل دائم مع المصريين”.

وتأتي زيارة تيلرسون قبل بضعة أسابيع على الانتخابات الرئاسية المقررة في 26 آذار والتي يترشح فيها السيسي لولاية جديدة ويتوجه تيلرسون بعد القاهرة إلى الكويت حيث يشارك في اجتماع وزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق وسورية كما سيزور عمان حيث يلتقي الملك عبد الله الثاني، وبيروت للقاء الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري.

وسيزور بعدها أنقرة حيث سيجري محادثات من المتوقع أن تكون “صعبة” مع حليفة بلاده في حلف شمال الأطلسي خصوصاً حول النزاع في سورية.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *