أعلن جيش الاحتلال “الإسرائيلي”، اليوم الثلاثاء، عن أقصى حالات التأهب جواً وبراً وبحراً على حدود  سوريا ولبنان وقطاع غزة.

ووفقاً لموقع “تيك ديبكا”، ذكرت مصادر عسكرية “إسرائيلية”، أنه وبعد الغارة التي نفذت فجر اليوم ضد أهداف في سوريا تم رفع حالة التأهب القصوى براً وبحراً وجواً في صفوف جيش الاحتلال على حدود سوريا ولبنان.

وأضاف الموقع، أن قوات الاحتلال رفعت حالة التأهب القصوى على حدود قطاع غزة، بسبب التهديدات بعد قصف مطار “تيفور”.

كما فرض جيش الكيان الإسرائيلي طوقاً شاملاً على الضفة وأغلق معابر غزة حتى منتصف ليل الخميس.

يذكر أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لـ9 صواريخ يرجح أنها اسرائيلية اخترقت الأجواء السورية مستهدفة مطارات سورية إلا أنها لم تصل لأهدافها.