أعلن الجيش المصري في بيان الخميس عن مقتل 21 من تنظيم “داعش” خلال الأيام الماضية في إطار عمليته العسكرية التي أطلقها في شباط الفائت.

وجاء في البيان الذي نشر على الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري على فيسبوك “أسفرت العمليات على كافة الاتجاهات الاستراتيجية على مدار الأيام الماضية عن القضاء على ثلاثة عناصر تكفيرية مسلحة خلال استهداف القوات الجوية لأربعة أوكار”.

وأضاف البيان أنه تم “القضاء على 18 من العناصر التكفيرية شديدة الخطورة خلال تبادل لاطلاق النيران مع قوة المداهمة في شمال ووسط سيناء”، وأنه تم القبض على ستة عناصر آخرين و232 من المطلوبين جنائياً والمشتبه بهم.

ويشن الجيش المصري عملية عسكرية واسعة في سيناء لمكافحة تنظيم “داعش” بدأها في التاسع من شباط الماضي أسفرت حتى الان عن مقتل أكثر من مئة من الجهاديين ونحو 30 جنديا، بحسب احصاءات الجيش.

وتعهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي نهاية الشهر الماضي بأن يتم انهاء العملية العسكرية التي يقوم بها الجيش بالتعاون مع الشرطة في سيناء “في أسرع وقت ممكن”.

يذكر أن تنظيم “داعش” ينتشر في الأجزاء الشرقية من شبه جزيرة سيناء بالقرب من الحدود مع فلسطين المحتلة وساهم في تشديد الحصار على حركة حماس في قطاع غزة عن طريق إعدام أي أحد يقوم بتهريب صواريخ أو ذخائر من سيناء إلى قطاع غزة.

رابط مختصر : http://al-hadath24.com/rZyfv

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا