أصيب شابان إثر إطلاق جنود الاحتلال النار عليهم على حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بدعوى محاولتهما تنفيذ عملية طعن.

وأعلنت وزارة الصحة في بيان لها “أنها بُلّغت من الارتباط المدني الفلسطيني بإصابة مواطنين برصاص الاحتلال قرب حاجز زعترة”.

من جهته، أفاد مدير الإسعاف والطوارئ بالهلال الأحمر في نابلس أحمد ، بأن جنود الاحتلال منعوا طواقم الإسعاف الفلسطينية من إسعاف المصابين، وتم نقلهما بسيارة إسعاف إسرائيلية.

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية أن الفلسطينيين اقتربا من جنود الاحتلال وحاولا طعنهما بالسكاكين وذلك قبل قيام الجنود باستهدافهما بالرصاص، فأصيبا بجراح متوسطة ولم يصب أي من الجنود بأذى.

الجدير بالذكر أنه لم تتوفر لحد الآن أي معلومات حول حالة المصابين، لكن الإصابات يبدو أنها بالأطراف السفلية، حيث كان الشابان بوعيهما.

رابط مختصر : http://al-hadath24.com/hcRTp

اترك الرد

أرجو كتاية تعليقك
الرجاء كتابة الاسم هنا